واع/ نائب بالفتح: صالح يحاول جاهدا فرض ارادة اميركا على القوى السياسية

واع/بغداد/م.ا

أكد ت النائب عن تحالف الفتح ميثاق ابراهيم الحامدي،اليوم الجمعة، أن رئيس الجمهورية برهم صالح يحاول جاهداً أن يفرض إرادة أميركا على القوى السياسيّة عبر خرق الدستور، مشيرة الى أن تحالفها سيتخذ خطوات قضائيّة وتصعيديّة بحق تصرفات صالح العشوائيّة وغير المسؤولة.

وذكرت الحامدي في بيان تلقته( وكالة انباء الاعلام العراقي/واع) ان”يمضي العراق وقتاً عصيباً منذ استقالة الحكومة السابقة، وتحاول بعض الأجندات الأميركيّة جاهدة على عدم تمرير حكومة مرضية يختارها ممثلي الشعب بطريقة دستوريّة سليمة، محاولات قوى الشر هذه ليست بجديدة بل هي تسعى أن يبقى العراق بخرابٍ دائم كلما حاولنا أن نغير حاله لأحسن حال”.

وأضافت، أن “رئيس الجمهورية برهم صالح وبتحركٍ شخصيٍ وفرديٍ غير مسؤول ولا مبرّر له، يحاول جاهداً أن يفرض إرادة أميركا على القوى السياسيّة عبر خرق الدستور، سيما عندما أرادت عجلة التغيّير أن تشكل حكومة سليمة من رحم الشعب ومعاناته”.

واشارت الى، ان”تنصيب الزرفي بهذه الطريقة العشوائيّة واختيار شخصية عليها الكثير من الشبهات، هو دليل واضح على محاولة رئيس الجمهورية إبقاء الوضع السياسيّ والحكوميّ بفراغٍ تام، وهي خطوة يتخذوها لضمان استمرار تعطيل تشكيل الحكومة، وبعد إن باتَ لنا واضحاً هذا الأمر سنتخذ خطوات قضائيّة وتصعيديّة بحق تصرفات صالح العشوائيّة وغير المسؤولة”.