واع/ شرطة الديوانية تنفي مطالبة أحد الموقوفين بدفع مبالغ مالية مقابل إطلاق سراحه

واع/الديوانية/م.ا

اصدرت شرطة محافظة الديوانية، اليوم الخميس، توضيحا بشأن مقطع فيديو لمنتسب بالجيش العراقي، كان موقوفا في أحد مراكزها، ادعى خلاله مطالبته بدفع مبالغ مالية مقابل اطلاق سراحه.

وأوضحت الشرطة في بيان تلقته ( وكالة انباء الاعلام العراقي/واع): “تداولت عدد من مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لأحد المواطنين من سكنة محافظة الديوانية، يعمل منتسب في الجيش العراقي، والذي كان موقوفا على ذمة مركز شرطة السدير ادعى من خلال المقطع مطالبته بدفع مبالغ مالية مقابل إطلاق سراحه من التوقيف”.

واضافت: “تود قيادة شرطة محافظة الديوانية، أن توضح لكم، بأن ما تطرق اليه المواطن لا صحة له اطلاقا، بعد التحقيق في الموضوع من قبل قائد شرطة محافظة الديوانية، والمنشآت حيث تبين بأنه قد تم توقيفه من قبل السيد فاضي التحقيق على ٥ قضايا”.

واشارت الى ان “القضية الأولى كانت وفق المادة 240 بسبب خرقه حظر التجوال، والثانية كانت وفق المادة 24 من قانون المرور لقيادته عجلة دون حمله أية اوراق رسمية تؤكد عائديتها له”.

ولفتت الى أن “القضية الثالثة، كانت حمله بندقية كلاشنكوف، والقضية الرابعة كانت موفق المادة 434 بسبب تشاجره مع مواطن، أما القضية الأخيرة فقد كانت قيادته العجلة وهو بحالة سكر”.

واكملت: “حيث تم أطلاقة سراحه بكفالة بغية إحالته إلى المحاكم المختصة”.