واع/الغانمي: سيبقى الجيش واجبه الرئيسي مقاتلة الإرهاب في كل شبر من أرض العراق

واع بغداد

تفقد رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي، يوم الاحد، القطعات العسكرية في محافظة كركوك يرافقه معاونه للعمليات نائب قائد العمليات المشتركة وقائد القوات البرية وقائد طيران الجيش وقائد الفرقة الخاصة وعدداً من ضباط هيئة الركن في رئاسة أركان الجيش.

وبحسب بيان وزارة الدفاع الذي تلقته (وكالة انباء الاعلام العراقي واع)  إنه “كان في أستقبالهم محافظ كركوك وقائد المقر المسيطر، حيث تفقد الغانمي المرافق والبنى التحتية لقاعدة كركوك الجوية”، مشيداً “بالعمل الكبير والجهود المبذولة لضباط ومنتسبي القاعدة، ومن ثم التوجه للقيام بجولة ميدانية داخل محافظة كركوك برفقة المحافظ والوفد العسكري المرافق له لمتابعة الاجراءات الخاصة بحظر التجوال والوقاية للحد من أنتشار فيروس كورونا، بعدها توجه لزيارة قاعدة (K1) التي تم أستلامها مؤخراً من قوات التحالف بغية الوقوف والاطلاع على الاحتياجات والمعاضل التي تواجه سير العمل.”

هذا وقد تفقد ايضاً “قيادة المقر المسيطر واللواء (61) قوات خاصة ومقر قيادة الفرقة السادسة شرطة أتحادية، واستمع الى مجمل الايجازات التي قدمها القادة حول انفتاح القطعات في المحافظة والتأكيد على طبيعة التعاون بين القوات الامنية في توزيع المهام ضمن قاطع المسؤولية حيث وجه بضرورة زرع الثقة والمحبة المتبادلة مع ابناء المحافظة التي تمثل عراقا مصغرا تجمع جميع أطيافه وألوانه، بالاضافة الى التعامل بحيادية وان يطبق القانون على الجميع دون استثناء”.

كما وجه “القادة والامرين والاجهزة الامنية الاخرى بضرورة تحديث الخطط باستمرار وأخذ أعلى درجات الحيطة والحذر في التعامل مع العدو الارهابي الذي يحاول أستغلال اي ثغرة لارتكاب جرائمه الدنيئة”.

وفي ختام حديثه اكد على أن “الجيش العراقي سيبقى واجبه الرئيسي مقاتلة الارهاب وفرض الامن في كل ربوع عراقنا الحبيب”.