واع / الفزع يتفقد صحة الزميل فليح الجواري والاطمئنان عليه في مستشفى ابن النفيس

واع/ بغداد / ح  . ح

زار رئيس مؤسسة الإعلام العراقي حيدر حسون الفزع الصحفي الرائد فليح الجواري  في مستشفى ابن النفيس ببغداد والاطمئنان على أوضاعه الصحية بعد إجراء عملية قسطرة للقلب يوم الخميس الماضي .

وذكر الفزع لـ( وكالة إنباء الإعلام العراقي / واع ) ان زيارتي لقامة شامخة واسم لامع في مجال الإعلام والصحافة مثل الأستاذ فليح الجواري ما هو الا شرف كبير لي , وللمؤسسة التي طالما نهلة من خبرته عندما كان احد أعمدتها , مبينا” بعد الاطمئنان على اوضاعه الصحية,غصنا في سبر أغوار صاحبة الجلالة وما حاط بها من هموم ومعاناة بالمرحلة الأخيرة مما انعكس سلبا على الواقع المعنوي والمادي لأبنائها من الرواد والشباب ومما  دفعنا كمؤسسه الاخذ على عاتقنا تفقد تلك العوائل ومتابعة اوضاعهم , انطلاقا من الحفاظ على الامانة الاخلاقية والمهنية , مبينا” ان زيارتنا الى الزميل الجواري والاطمئنان على حالة الصحية وخاصة ان الزميل اجراء عملية قسطرة للقلب ما هو الا من باب الدافع المعنوي وديمومة اواصر التواصل بيننا

وأضاف الفزع ” ان الإحساس بالمسؤولية الأخلاقية والمهنية من جهة , والاخبار المتناقلة, عن الظروف العصيبة التي يمر بها أبناء الأسرة الصحفية , من جهة اخرى , كانت ما زالت هي الواعز الذي يدفعني إلى ديمومة هكذا زيارات , مهما كلفنا ذلك من وقت وعناء , فقد ينهال كله امام السعادة الغامرة , والابتسامة الصادقة في التي ارها في وجوه من ناضلوا ومازالوا يناضلون من اجل الحفاظ على أقلامهم الشريفة , وكتاباتهم الوطنية لنقل هموم وآلام شعبهم بكل أمانة وتفان .

واكد  الفزع” انني وجدت سعادة غامرة من قبل الجميع بالقيام بهكذا مبادرة تنم عن الشعور العال بالمسؤولية تجاه عوائل زملاء تربطنا معهم علاقات تاريخية, ومواقف انسانية ما زالت محفورة في شغاف قلوبنا , وذاكرة عقولنا, التي تجعلنا مصرين على اقتفاء اثرها ما بقينا وبقية الحياة سائلين المولى عز وجل الشفاء العاجل للزميل الجواري .