واع/عبدالمهدي يحذر من دخول العراق في مرحلة “الوباء الكبير” ويوجه رسالة عاجلة للمواطنين

واع بغداد

واع بغداد

رأى رئيس مجلس الوزراء المستقيل، عادل عبد المهدي، الجمعة، أن خطر “الوباء الكبير” ما يزال محدقا بالعراق، رغم الجهود المبذولة.

وقال عبد المهدي، في بيان، تلقته () أن العراق “يواجه تحدياً خطيرا جسيما هو  تفشي فايروس كورونا في مختلف دول العالم واصابة ووفاة العديد من المواطنين الى جانب تحديات سياسية واقتصادية غير خافية عليكم”، مضيفا أنه “رغم الجهود الكبيرة المبذولة لمواجهة هذا الوباء الكبير إلا إن خطره ما يزال محدقا  بالعراق ودول الجوار  وبالبشرية جمعاء التي خسرت الآلاف من ابنائها مع تزايد عدد الاصابات والوفيات عدا الخسائر الاقتصادية الهائلة”.

وأكمل: “في الوقت الذي نشارك ابناء شعبنا حزنهم فإننا نشدد مرة اخرى على ضرورة الالتزام بالتوجيهات والارشادات الصحية وأخذ التحذيرات على محمل الجد وعدم الاستهانة بها ومنها تجنب التجمعات التي تعد وسطا ناقلا للعدوى، والالتزام بالقانون وبحظر التجوال الذي تقرر من أجل حماية ارواح المواطنين ووضع حد لتفشي هذا الوباء الخطير”.