واع / الخيكاني: اميركا تسعى لتمرير شخصية داعمة لتواجدها من خلال حكومة الزرفي

واع / بغداد / س . ر

حذر المحلل السياسي كريم الخيكاني، اليوم الاحد، من مخطط اميركي يهدف الى سحب عناصر واشنطن من سفارتها في بغداد وبعض جنودها من القواعد العسكرية واستبدالهم بقوات خاصة قتالية لتنفيذ مخطط اعادة احتلال العراق بالقوة.

وذكر الخيكاني في تصريح نقله مراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) ان “اميركا بدات تحركاتها بعد تكليف عدنان الزرفي بتشكيل الحكومة، حيث تسعى لتمرير شخصية داعمة لتواجدها في العراق”.

واضاف ان “التحرك الاميركي وسحب بعض عناصرها من السفارة في بغداد وعدد من القواعد بحجة تفشي فيروس كورونا، ماهو الا لعبة واضحة الاهداف”.

واوضح ان “اميركا تسعى لادخال عناصر قتالية جديدة قد بهدف اعادة احتلال العراق بالقوة وتنصيب شخصية ترغب بها في حال اجهاض مخطط رئيس الجمهورية لتمرير الزرفي كرئيس للوزراء”.

ولفت الى ان “اميركا ستحاول فرض وجودها بالقوة داخل العراق وقد تعيد سيناريو اغتيال الشهيدين المهندس وسليماني بشخصيات اخرى، وبالتالي فان اي شخصية تترأس الحكومة يجب ان تعمل على انهاء الاتفاقية المبرمة مع الجانب الاميركي وتنفيذ قرار البرلمان لانهاء اي وجود لها في العراق”.