واع / المالكي يدعو لسماع نداء المرجعية وخلية الازمة بخصوص فايروس كورونا

واع / بغداد / س . ر

دعا الأمين العام لحزب الدعوة الاسلامية نوري المالكي، اليوم الأحد، لسماع نداء المرجعية وخلية الازمة فقط وعدم الاصغاء لأي رأي آخر من اية جهة كان مع بلوغ جائحة فايروس كورونا المستجد ذروتها في العراق.

وذكر المالكي، في بيان تلقته ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) “بعد ان بلغت جائحة فايروس كورونا المستجد ذروتها في عراقنا الحبيب ، وبانتظار أن يبدأ هذا الفيروس مرحلة انتشاره الاخيرة ، ونظرا لتوغله في جميع محافظات العراق بنسب مختلفة ، فان الواجب الشرعي والوطني يحتم علينا جميعا ان نكون بمستوى المسؤولية ، وان نلتزم بارشادات المرجعية الرشيدة ونراعي توجيهات الجهات الصحية التي تدعو الجميع الى الالتزام بحظر التجوال وتحديد الحركة الى الحد الادنى ، خوفا من تفشي العدوى في وقت تحذر فيه المؤسسة الصحية من مخاوف عدم امكانية السيطرة على الوضع الصحي للبلاد كالذي يحدث في بعض الدول الاوربية المتقدمة صحيا ً.

وأضاف ان الالتزام بمقررات خلية الازمة الصحية العليا دليل على وعي العراقيين وتقديرهم للموقف الصعب الذي يمر به العالم .

ان دعوات تحدي المقررات الصحية والامنية من قبل البعض يعد اغراءً بمخالفة القرارات الرسمية التي يعاقب عليها القانون ، ويعد تعمداً على نشر المرض الذي قد يؤدي لا سمح الله الى الموت ، وقد افتت المرجعية العليا بأن من يتعمد العدوى فعليه الغرم واذا ما تعدى ذلك الى الوفاة فعليه الدية او غيرها من الحدود .

كما اننا نهيب بشعبنا الكريم ونحن نعيش ايام شهر شعبان المكرم ومناسباته ان يكون ملتزماً اكثر من اي وقت مضى بالعزل الطوعي وعدم التردد في مراجعة المستشفيات حال الاحساس ببوادر المرض فإن ثقافة الوقاية والعلاج المبكر يجب ان تكون هي السائدة في هذا الظرف .