واع/عاجل..اطلاق سراح مزيد من السجناء في العراق

افاد مدير الموقف والتسفيرات في نينوى العقيد هدير ناظم يوم الاحد باطلاق سراح وجبة جديدة من السجناء في المحافظة، مبينا ان قرار اطلاق السراح لا علاقة له بتفشي فيروس كورونا.

وقال ناظم في تصريح تابعته (وكالة أنباء الاعلام العراقي واع) انه تم اطلاق سراح 38محكوما خلال اليومين الماضيين وبالتنسيق مع مجلس القضاء الاعلى ووزارة الاصلاح العراقية .

واوضح ان 30 منهم اطلق سراحهم بالافراج الشرطي فيما قضى الـ8الاخرين محكوميتهم وافرج عنهم.

واضاف ناظم بان الافراج لا يندرج ضمن الاجراءات الاحترازية لكورونا ولكن التعليمات الجديدة التي اصدرها مجلس القضاء والاصلاح جاء بالتزامن مع انتشار كورونا في البلاد.

اعلنت محكمة استئناف نينوى الاتحادية يوم السبت إخلاء سبيل ٢٧ محكوما باحكام الإفراج الشرطي كاجراء احترازي ضد تفشي فيروس كورونا.

وذكر المركز الإعلامي لمجلس القضاء الاعلى في بيان اليوم انه “جرى إطلاق سبيل ٢٧ محكوما ممن شملتهم أحكام الإفراج الشرطي، ضمن سلسلة إجراءات احترازية صحية وبقصد تخفيف زخم الموقوفين”.

وأضاف أن “هذا الإجراء جاء بتكليف مباشر من قبل رئيس استئناف نينوى لقاضي محكمة جنح تلكيف ونائب المدعي العام بالانتقال إلى مديرية الموقف والتسفيرات في تلكيف لانجاز معاملات المحكومين المشمولين باحكام الإفراج الشرطي، بالتعاون مع اللجنة المشكلة من قبل وزارة العدل”.

وتابع المركز “كما تم الايعاز لقاضي الجنح ونائب المدعي العام بالنظر في هذه القضايا وبمعدل يوم واحد في الأسبوع لإنجاز معاملات المحكومين المشمولين بالافراج الشرطي”.

ومع ظهور تفشي فيروس كورونا في العراق تعالت اصوات مطالبة باصدار عفو عام عن السجناء من قبل سياسيين خاصة المكون السني.