واع/النزاهة تضبط متهماً متلبساً بالرشوة ساوم مستثمراً لاستصدار إجازات إنشاء معامل

واع/بغداد/ع.ف

وأعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة الاتحاديَّة، الأربعاء، عن تمكُّنها من ضبط مُتَّهم مُتلبّس بالرشوة، مُبيِّنةً أنه ساوم أحد المُستثمرين مُدَّعياً مقدرته على إصدار إجازاتٍ لإنشاء معامل في محافظة النجف.

وأفادت الدائرة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل عمليَّة الضبط التي تمَّت بموجب مُذكَّرةٍ قضائيَّةٍ، “بتلقِّي مديريَّة تحقيق الهيئة في محافظة بغداد معلوماتٍ عن قيام المُتَّهم بطلب مبلغ رشوةٍ من أحد المُستثمرين؛ لغرض استحصال المُوافقات الخاصَّة بإنشاء معملين، أحدهما للـ(كاشي) والثاني للأسفلت في محافظة النجف الأشرف”.

وذكرت الدائرة، في بيان تلقته (وكالة أنباء الإعلام العراقي / واع) أن “ملاكات المديريَّة تتبَّعت المُتَّهم إلى محافظة النجف، وبالتعاون مع مكتب تحقيق الهيئة في المُحافظة، تمكَّنت من ضبطه مُتلبِّساً بالجرم المشهود أثناء تسلُّمه مبلغ الرشوة البالغ (3,300) آلاف دولارٍ أمريكي”.

وأشارت إلى “عرض المُتَّهم رفقة الأوراق التحقيقيَّة والمُبرزات المضبوطة التي تضمَّنها محضر الضبط الأصوليّ على السيّد قاضي التحقيق المُختصِّ الذي قرَّر توقيفه استناداً إلى أحكام القرار 160 لعام 1983، وإرسال المُتَّهم إلى جهة الطلب”.

ومن الجدير بالذكر أنَّ الهيئة كانت قد دعت المُواطنين والمُؤسَّسات الحكوميَّة والمُنظَّمات المُجتمعيَّة إلى التعاون معها من خلال الإبلاغ عن حالات الفساد والمُساومة والابتزاز التي قد يتعرَّضون لها أثناء مراجعتهم مُؤسَّسات الدولة، مُثمّنةً تعاون الجميع معها عبر الإبلاغ عن مثل هذه الحالات الذي يُفضي إلى ضبط المُتَّهمين مُتلبّسين بالجرم المشهود.