واع/ بمشاركة دولية واسعة جامعة القادسية تعقد مؤتمرها الدولي الافتراضي الاول حول النشاطات الطلابية / تقرير

واع / مكتب الديوانية / تركي حمود

برعاية معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب واشراف رئيس جامعة القادسية الاستاذ الدكتور كاظم جبر الجبوري
عقد قسم النشاطات الطلابية في جامعة القادسية وتحت شعار ” ترتقي نشاطاتنا الطلابية بالادارة الواعدة ” مؤتمره الدولي الافتراضي الاول
بعنوان “رؤى عملية للنشاطات الطلابية للتبادل المعرفي والإداري والموهبي في ظل جائحة كورونا ” وعبر منصة زوم

وقال مدير قسم النشاطات الطلابية في جامعة القادسية الاستاذ المساعد الدكتور بهاء حيدر فليح العبودي لمرسل وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ان المؤتمر تضمن كلمة الافتتاح القاها رئيس جامعة القادسية الاستاذ الدكتور كاظم جبر الجبوري والتي جاء فيها:
“يسعدني كثيرا أن أتوجه إليكم بأجمل عبارات المودة والاحترام في افتتاح أعمال المؤتمر العلمي الافتراضي الأول الذي تقيمه وحدة النشاطات الطلابية في جامعة القادسية، الذي يسلط الضوءَ على النشاطات الطلابية وأهمية إدامتها وتفعيلها في ظل جائحة كرونا التي اجتاحت دول العالم جميعها ، إخواني الكرام
إن من نعم الله علينا جميعا أن منَّ على البشرية بوسائل التواصل الاجتماعي التي جمعتنا مع اخوتنا وزملائنا وأصدقائنا من  ارجاء العالم كافة لنتبادل معهم الخبرات العلمية والإنسانية التي غيرت من اتجاهات البحث العلمي في ظل هذه الجائحة المستبدة، فقربت البعيد ويسرت الصعب وفتحت لنا آفاقا رائعة للتواصل مع علماء العالم في داخل العراق وخارجه.
      فسبحان الله الذي فتح لنا أبواب التبادل العلمي الواسع بعد أن أغلقت هذه الجائحة علينا أبواب الحياة وأطبقت على البشرية جمعاء من كل الجهات.
       وما تجمعنا هذا اليوم عبر الوسائل الافتراضية إلا دليل واضح على رعاية الله لخلقه أجمعين وهو في الوقت ذاته إشارة على أن الإنسان لا يمكن أن يبقى حبيس الظروف ويتوقف عن الحياة بعد أن وهبه الله عقلا كاملا وعلما وافيا وطموحا هادفا يسعى إلى التقدم والنهوض والتغلب على كل الظروف التي تحاول إيقافه عند حد معين.
     وهذه الظروف لم توقف وحدة الأنشطة الطلابية في جامعتنا من السعي الدؤوب لخلق فرص جملية وجديدة للتواصل العلمي بين علماء العالم لبيان أهمية النشاطات الطلابية ووجوبها لخلق القيادات الشابة الواعدة في مجالات العمل المختلفة والإفادة من المواهب الشبابية ووضع الخطط والبرامج النافعة للارتقاء بهذه الشريحة المهمة التي تقوم عليها نهضة البلدان وتسعى إلى صقل مواهبها وتدريبها تدريبا قياديا نافعا لتكون جاهزة لبناء البلدان والمحافظة عليها في كل الأوقات.
    أيها المؤتمرون الفضلاء
    أجدد ترحيبي بكم وأحيي مشاركاتكم النافعة وأتوجه إلى الأخوة القائمين على هذا المؤتمر بكل كلمات الشكر والعرفان وأقدر جهودهم الكبيرة في إنجاح هذا المؤتمر والنهوض بواقع الانشطة الطلابية في جامعتنا ورفع اسم جامعة القادسية في كل مكان بما يليق بها وبالأساتذة الكرام الذين ينتمون إليها.
    وأتمنى لمؤتمركم النجاح ولكم جميعا التوفيق والسداد”

واشار العبودي الى الموسيقار الكبير الفنان نصير شمه ممثل اليونسكو في الامم المتحدة مدير منظمة الق بغداد ومنظمة اهلنا القى كلمة خلال المؤتمر اكد فيها على اهمية هكذا مؤتمرات في تنمية مواهب الطلبة والشباب ، فيما اشاد النائب الاول لرئيس اتحاد الرياضة الجامعية في الوطن العربي الاستاذ الدكتور محمد صبحي حسانين في معرض كلمته بجهود جامعة القادسية في عقد المؤتمرات التي تهتم بتنمية قدرات الطلبة في محتلف الانشطة

مبينا ان المؤتمر يناقش على مدى يومين العديد من المحاور منها الخطط الاستراتيجية للنشاطات الطلابية المتنوعة (الرياضية والكشفية و الثقافة والتطوعية والفنية ) وآليات عملية للنشاطات الطلابية في الظروف الاستثنائية والدعم المالي للنشاطات الطلابية وقواعد البيانات واليات الاتصال للمواهب الطلابية الجامعية.
كما سيتم مناقشة عدد من أوراق العمل المتعلقة بالنشاطات الطلابية الجامعية بالاضافة الى بحوث السادة المشاركين والباحثين

مشيرا الى مشاركة العديد من الباحثين من جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان والجزائر والولايات المتحدة الأمريكية فضلا عن الباحثين العراقيين في فعاليات المؤتمر .