واع / بريطانيا وكندا وإسبانيا حزناء على حادثة “أبن الخطيب”

واع / متابعة

أعربت بريطانيا وكندا وإسبانيا، الأحد، عن عزائهم بضحايا حريق مستشفى ابن الخطيب، في العاصمة بغداد.

وقال السفير البريطاني لدى العراق ستيفن هيكي في تغريدة له، تابعتها “دجلة”، انه “يشعر بحزن بالغ لما تردد عن حريق مستشفى ابن الخطيب في بغداد”، مضيفاً “تعازينا القلبية للضحايا وعوائلهم وللشعب العراقي الذي فجع بهذه المأساة، لترقد ارواح الضحايا بسلام”.

أما السفارة الإسبانية لدى بغداد، فقد كتبت على موقع تويتر، وتابعتها “دجلة”، أن “سفارة اسبانيا في العراق تتقدم بخالص التعازي لعوائل ضحايا حادث الحريق المؤسف الذي نشب يوم أمس في مستشفى ابن الخطيب في بغداد”.

بدوره قال السفير الكندي في بغداد، أولريك شانون، في تغريدة تابعتها “دجلة”، “صُدِمت بخبر حريق مستشفى ابن الخطيب.. أرجو الشفاء العاجل للمصابين والرحمة للضحايا”.