واع / النائلي يكشف عن أسباب تأخر الرواتب التقاعدية لـلشهداء والجرحى

واع / بغداد / س . ر

حدّد رئيس مؤسسة الشهداء عبد الإله النائلي، السبت، أسباب تأخر إنجاز المعاملات التقاعدية للشهداء والجرحى. 

وذكر النائلي في حديث تابعته (وكالة انباء الاعلام العراقي / واع )، إن”الروتين وبعض الإجراءات المعقدة لبعض الدوائر التي هي خارج مؤسسة الشهداء وراء تأخر إكمال المعاملات التقاعدية للشهداء والمصابين”، مبيناً أن”المؤسسة أصدرت تعميماً بتقليص وتسهيل الإجراءات لعوائل الشهداء، لكن المشكلة في الدوائر الأخرى مثل صحة الصدور والموقف الأمني والمساءلة والعدالة، وسيتم الاجتماع مع هذه الجهات من أجل بحث إمكانية تقليص هذه الإجراءات”. 

وأضاف أن”التخصيصات المالية قليلة في مؤسسة الشهداء، وهذا ما يؤدي الى تأخير استلام الكثير من عوائل الشهداء لمستحقاتها، وكذلك الراتب التقاعدي أيضاً يتأخر”، مؤكداً أن “عائلة الشهيد عندما تُكمل المعاملة ويتم المصادقة عليها في المؤسسة يتم تأخيرها في هيئة التقاعد بحجة قلة التخصيصات المالية”. 

وأوضح أنه “وفق قانون رقم 2 لسنة 2020 تم ربط لجان التعويض في جميع المحافظات بمؤسسة الشهداء”، مشيراً الى “توجيه كتاب الى اللجان الفرعية لتتبع مؤسسة الشهداء، بهدف حل جميع الإشكالات التي تعترض عمل هذه اللجان”.