واع / مسؤولون أمريكيون قلقون من نظرية إعادة تنصيب ترامب رئيسا في أغسطس

واع / متابعة

أثارت نظرية إعادة تنصيب الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، رئيسا في شهر أغسطس القادم، مخاوف في وزارة الأمن الداخلي الأمريكية، حسبما قال مسؤول كبير في الوزارة لأعضاء في الكونغرس.

وبحسب مصادر لـ”بوليتيكو”، جاءت هذه المخاوف في إحاطة قدمها جون كوهين، كبير مسؤولي مكافحة الإرهاب في الوزارة، إلى لجنة مجلس النواب للأمن الداخلي.

وفي مناقشة الإحاطة سألت النائبة الديمقراطية إليسا سلوتكين، كوهين عن كيفية تتبع وزارة الأمن الوطني انتشار المعلومات المضللة ونظريات المؤامرة والطريقة التي يمكن أن يؤجج بها الخطاب العنف. كما طرحت على وجه التحديد النظرية التي تزعم أن ترامب سيعاد تنصيبه رئيسا في أغسطس.

وقد رد كوهين قائلا إن وزارة الأمن الوطني ليست على علم بأي تهديدات محددة وذات مصداقية بالعنف مرتبطة بنظرية المؤامرة حول إعادة ترامب إلى منصبه، مؤكدا أن “الوزراة تتابع النقاشات التي تحصل عبر الإنترنت بين الجماعات المتطرفة حول هذا الموضوع”.

وكشف أن “مسؤولي الوزارة قلقون للغاية حيال ذلك، لأنه يغذي الرواية الكاذبة بأن الانتخابات تم تزويرها، وهي رواية قد تؤدي إلى رد فعل عنيف من المتطرفين”.