واع / البعوض قد يقض مضاجع المشجعين في نهائي “يورو 2020”

واع / متابعة

قد ينتهي المطاف بملايين من حشرات البعوض التي تظهر عادة في المملكة المتحدة خلال الصيف، في ملعب ويمبلي، تزامنا مع استضافته لنهائي كأس أوروبا بين إنجلترا وإيطاليا غدا الأحد.

ونقلت شبكة “Sky News” البريطانية، أنه تم رصد سرب من الحشرات على صور الرادار التي نشرتها خدمة الأرصاد الجوية في المملكة المتحدة.

وأضاف المصدر، أنه تم تركيز كبير من البعوض فوق جزء واسع من العاصمة البريطانية، بما في ذلك منطقة ويمبلي، وذلك عشية المواجهة المرتقبة بين المنتخبين الإنجليزي والإيطالي، التي يحتضنها يوم غد الأحد الملعب الشهير في العاصمة لندن “ويمبلي”.

وعادة ما يشهد شهر يوليو أو أغسطس من كل عام، ما يسمى بـ”يوم البعوض”، وهو بداية موسم التزاوج لهذه الحشرات الضخمة المجنحة، والذي يستمر عادة حوالي أسبوعين، حيث تصعد الملايين من هذه الحشرات إلى السماء في طقس دافئ ورطب، عندما تترك “ملكاتها” أعشاشها بحثا عن أزواج.

وتشكل مباراة الغد أهمية كبيرة للمنتخبين، لا سيما للإنجليز، مهد كرة القدم، الذين يبحثون عن لقبهم الأول في البطولة القارية، والتتويج الأول أيضا منذ فوزهم بكأس العالم عام 1966.