واع/ فيسبوك تعين 10 آلاف موظف في أوروبا لتغيير شكل الإنترنت إلى الأبد

أعلنت شركة “فيسبوك” الأمريكية للتواصل الاجتماعي عن خططها لتوظيف 10 آلاف شخص في الاتحاد الأوروبي، ضمن خطة ثورية لتطوير شكل الإنترنت.

وتسعى “فيسبوك” من خلال تعيين الآلاف في أوروبا لتطوير ما يسم “Metaverse“، وهي نسخة واقع افتراضي للإنترنت تتيح للمستخدمين اللعب والعمل والتواصل، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وكان الرئيس التنفيذي لـ”فيسبوك”، مارك زوكربرغ، عبّر من قبل عن طموحه الشديد بشأن مفهوم الـ”Metaverse“، والذي من شأنه أن يطمس الخطوط الفاصلة بين العالم المادي والعالم الرقمي.

وتتيح التكنولوجيا الجديدة لشخص ما بارتداء سماعة رأس الواقع الافتراضي، لكي يشعر كما لو أنه يواجه صديقا وجها لوجه، على الرغم من وجوده على بعد آلاف الأميال ومتصل عبر الإنترنت.

وأكدت “فيسبوك” في بيان رسمي لها أن الـ”Metaverse” لديه القدرة على المساعدة في فتح الوصول إلى فرص إبداعية واجتماعية واقتصادية جديدة، وأن الأوروبيين سيشكلونها بشكل صحيح منذ بداية نشأتها”.

وتابعت: “نعلن اليوم عن خطة لخلق 10 آلاف وظيفة جديدة تتطلب مهارات عالية داخل الاتحاد الأوروبي على مدى السنوات الخمس المقبلة”.

وقالت فيسبوك إن “الاستثمار في الاتحاد الأوروبي يوفر العديد من المزايا، بما في ذلك سوق استهلاكي كبير وجامعات من الدرجة الأولى، والأهم من ذلك، مواهب عالية الجودة”.

وأشار “عملاق التواصل الاجتماعي” إلى أن الوظائف الجديدة ستشمل “مهندسين متخصصين للغاية”، لكنها لم تكشف عن أي تفاصيل أخرى حول خططها لفريق “Metaverse” الجديد.

لكن قوبل إعلان “فيسبوك” الجديد بشأن الوظائف بعدم استحسان من جانب العديد من مستخدميه، واقترحوا على “فيسبوك” التركيز في المقابل على توظيف المزيد من الوسطاء ومعالجة انتشار المعلومات المضللة على منصاتها، بدلا من ضج الأموال على “metaverse“.

ويأتي هذا الإعلان بعد وقت وجيز من تعطل جميع التطبيقات المملوكة لشركة “فيسبوك” لمدة ما يقرب من 7 ساعات في جميع أنحاء العالم، وشمل ذلك “فيسبوك ماسنجر” و”واتسآب” و”إنستغرام”، وتسببت الانقطاعات في تكليف “فيسبوك” إيرادات تقترب من 100 مليون دولار، بحسب تقديرات.

ما هو الـ”Metaverse“؟

مجموعة من المساحات الافتراضية، حيث يمكن اللعب والعمل والتواصل مع أشخاص آخرين ليسوا في نفس المساحة المادية مثلك.

وقالت “فيسبوك”، موضحة: “ستتمكن من التسكع مع الأصدقاء والعمل واللعب والتعلم والتسوق والإبداع والمزيد”.

وأكدت أن “الأمر لا يتعلق الأمر بالضرورة بقضاء المزيد من الوقت على الإنترنت، ولكن يتعلق بجعل الوقت الذي تقضيه على الإنترنت أكثر فائدة”.

وشددت “فيسبوك” أن الـ”Metaverse” ليس منتجا واحدا يمكن لشركة واحدة بناءه بمفردها، ولن يتم بناؤه بين عشية وضحاها، وأوضحت سيتم تحقيق العديد من هذه المنتجات بالكامل فقط خلال السنوات العشر إلى الخمس عشرة المقبلة.