واع / في الموصل …..أزمة المشتقات توصل سعر قنينة غاز الطبخ 16 الف دينار

واع / متابعة
وسط استمرار الازمة للأسبوع الثالث، اليوم الخميس، ارتفاع سعر أسطوانة الغاز في مدينة الموصل الى 16 الف دينار في استمرار لمسلسل ازمة الطاقة والارباك الحاصل بتوفر المشتقات في مدن اقليم كردستان والمحافظات الشمالية مثل الموصل وكركوك.
وبحسب مصدر تابعته (وكالة انباء الاعلام العراقي /واع) فأن “أزمة شحِّ أسطوانات الغاز السائل التي تعيشها مدينة الموصل دخلت أسبوعها الثالث، ما تسبب باستياء وتذمر مواطني المدينة من عدم إيجاد حلول لها من أي جهة، إذ بلغ سعر الأسطوانة 16 ألف دينار، برغم تأكيد شركة غاز نينوى عدم وجود أي أزمة، وأنَّ إنتاجها من المادة يغطي المحافظة بالكامل.
وأضافت الصحيفة، أن عددا من المحافظات، تعاني أزمات طاقة متفاوتة بين الغاز السائل كمحافظة كركوك، إلى النفط الأبيض كمحافظات نينوى وكردستان، إلى بنزين السيارات في محافظات الإقليم.
من جانبه، نفى مدير الشركة العامة لتعبئة وخدمات الغاز في نينوى أسامة عبد الله الجبوري وجود أي أزمة للغاز حالياً في الموصل”، مشيراً إلى أنَّ الأوضاع عادت إلى طبيعتها في سلاسة عملية بيع أسطوانات الغاز بين المواطنين، بعد يومين فقط من مشكلات تتعلق بدخول الحوضيات إلى المدينة.