واع /الممر الاقتصادي الجديد قراءة في الدوافع والاهداف /اراء حرة/ د. صادق طعمة البهادلي


لاشك أن منطقة الشرق الأوسط مقبلة عن تنافس من نوع اخر من خلال طرق التنمية الاقتصادية ونقل السلع والبضائع والطاقة إذ أن الإعلان عن مشروع الممر الاقتصادي الجديد الذي يربط آسيا باوربا يمثل تنافس بين قوى تجارية واقتصادية لها ثقلها على على الاقتصاد العالمي والسؤال هل سيغير شكل التجارة العالمية ووممراتها التقليدية .

  1. أمريكا تحاول سحب الهند والسعودية من التعاون مع الصين فيما يتعلق بمشروع الطريق الصيني الحرير والحزام.
  2. المشروع يعزز دور وموقع السعودية كمصدر اساسي لأمن الطاقة في أوروبا والهند ويراد منه أن يكون بديلا عن مبادرة الحزام والطريق الصينية ويضم رسميا الدول الموقعةعلى مذكرة التفاهم وهي السعودية وأمريكا والهند والامارات وفرنسا والمانيا وايطاليا والإتحاد الاوربي ولم يتم تقديم أي التزامات مالية.
  3. المشروع يتكون من ممرين منفصلين أحدهما شرقي بحري سيمتد من موانئ الهند الى الامارات عبر بحر العرب وممر بري شمالي سيعبر السعودية بالسكك الحديدية وصولا إلى البحر المتوسط ومنه إلى اوربا سيحتوي المشروع خطوط سكك حديد وربط الموانئ. وانابيب نقل الكهرباء والهيدروجين لتعزيز امن امدادات الطاقة العالمي بجانب كابلات لنقل البيانات وهي مهمة لمستقبل قطاع الذكاء الاصطناعي ، المشككين يرون صعب تحقيق ذلك الجواب هذه البلدان تؤمن أن المشاريع تبدأ باحلام ومن ثم رؤية واستيراتيجية وعمل وفعل على الواقع وبعدها تبدا المكاسب والمنافع علما هذه البلدان في حاجة نجاحها لن تنتظر احد .
  4. أمريكا تحاول التقليل من تجارة الصين والتقرب من الشرق الأوسط منطقة الهيمنة الامريكية و منطقة الطاقة والثروات وايجاد بديل عن الصين الهند الذي سيجعل منها اي الهند مركزا عالميا للانتاج المنخفض التكلفة ومنافسا للصين وسيربطهابسلاسل الامداد للسلع والخدمات الاوربية والعالمية.
    والسؤال لماذا الهند بديل عن الصين الشعبية هل أن اطماعها أقل من الصين في المنطقة ام ان الولايات المتحده ترى أن الهند شريك اقتصادي أفضل من الصين .
  5. الجدوى الاقتصادية من المشروع يرى القائمين عليه انه يحقق وفرا كبيرا في الوقت والتكاليف هذا الممر الاقتصادي بحسب الدراسة سيجعل التجارة بين الهند واوربا أسرع بنسبة40% ، طريق الحرير والحزام أيضا سيوفر الوقت والتكاليف وهناك تخصيصات صرفت من اجل اكمال المشروع 2013 .
    6.
    الممر الاقتصادي يحيط به الغموض وكثير من الاسئلة تحتاج إلى اجابة. ?
  6. المشروع مشاورات اولية لتحديد الإلتزامات السياسية والاقتصاديه للمشاركين مع غياب اهم التفاصيل المتعلقة بالمشروع وهل هناك شرطا على المشاركين ضم اسرائيل للممر الاقتصادي لذلك سارع رئيس حكومة اسرائيل بنيامين نتياهو للاحتفاء به كخطوة كبيرة واختراق جديد بمسار التطبيع مؤكدا أن اسرائيل ستكون مفترق طرق مركزية في الخطةوستسخر جميع الموارد لتحقيق ذلك .
  7. يرى البعض انها لعبة علاقات دولية للتنافس مع مبادرة الحزام والطريق الصينية وقد يكون شرط نجاح المشروع التطبيع بين السعودية واسرائيل وهذا غير مضمون لحد الان واعتقد هذه الرؤية غير دقيقة الدول المشاركة كبيرة ولها تأثير على الاقتصاد العالمي ولا أرى أنها لعبة مصالح وعلاقات دولية للتنافس لاسيما حدد 60 يوم للتفاهم على باقي تفاصيل المشروع، ولكن ليس بالضرورة أن يكون الممر الاقتصادي الجديد البديل الوحيد لمشاريع التنمية الاقتصادية في المنطقة لاسيما أن طريق الحرير والحزام خصص له المليارات من اجل اكمال المشروع والعراق سينتفع من هذا المشروع من خلال ميناء الفاو وطريق التنمية الاستراتيجي.
  8. المشروع اثار الجدل في مصر والسؤال هل سيؤثر هذا المشروع عليها مصر مهمة للامن القومي الاسرائيلي وتحديد مصالحها الاقتصادية في قناة السويس لن تقبل به وستخلق مشاكل لاسرائيل على الحدود معها ، قناة السويس الممر الاقتصادي الابرز بين الشرق باوربا والمشروع يمثل الضربة القاصمة لقناة السويس وسيساهم في افقار مصر رسميا عبر حرمانها من دخل قناة السويس، علما أن هذه القناة اهم مصادر مصر للحصول على الدولار إذ وفرت خلال آخر عشرة سنوات نحو 60.23 مليار دولار أمريكي للخزينة المصرية ومع التوسعات التي أجريت على القناة ارتفعت العائدات السنوية للقناة من 5.3 مليار دولار خلال 2013 إلى نحو 9.4 مليار دولار خلال العام الماضي .
  9. المصريين يرون أن الممر الاقتصادي الجديد لن يكون له أي تأثير في ايرادات قناة السويس لانها تعد اهم ممر ملاحي عالمي ولا يوجد بديل عنها ، حجم التجارة بها يمثل نسبة 13,% من التجارة العالمية وأكثر من 22% من حركة تجارة الحاويات على مستوى العالم كنا أنها تتوسط قارات العالم وتتمتع بالأمن والاستقرار الملاحي، وموقع مصر الجغرافي المتميز الربط بين أوروبا وآسيا وافريقيا لأنها مطلة على البحر المتوسط وقربها الشديد من الاسواق الأوروبية ومطلة على أفريقيا والربط مع قارة آسيا.
    والخلاصة التنافسية في الوقت والتكاليف والموقع الجغرافي المتميز وحدها هي من تقرر أي الطرق ستكون الأهم في المنطقة وما علينا الا العمل بسرعة من اجل اكمال ميناء الفاو وطريق التنمية الاستراتيجي لأن العراق متميز جغرافيا واقصر الطرق بين آسيا واوربا.