واع/ العراق في قمة هرم كورونا.. سببان يرفعان عدد الإصابات لما فوق الـ 4 آلاف

واع/بغداد/م.ا

أكد الاخصائي في الصحة العامة احمد الرديني،اليوم  الاحد (16 آب 2020)، أن زيادة الفحوصات الخاصة بفيروس كورونا ستزيد من الإصابات المكتشفة التي يعلن عنها بشكل يومي، مبينا أن هناك الكثير من المصابين بالفيروس لا يراجعون الصحة لتسجيلها والحصيلة الحقيقية تفوق المسجلة منذ 3 ايام والتي تزيد عن 4 آلاف اصابة.

وذكر الرديني في بيان تلقته (وكالة انباء الاعلام العراقي/واع)  إن “ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا جعل العراق في قمة الهرم وعند زيادة الفحوصات ستكون هناك زيادة اكثر لعدد الإصابات”، مبينا أن “هناك الكثير من الحالات التي لا تراجع وزارة الصحة وهي مصابة بالفيروس”.

وأضاف، أن “الاعداد الفعلية والحقيقية للمصابين بكورونا كبيرة والعراق يعتبر اكثر البلدان من ناحية عدد الإصابات على مستوى المنطقة وهذا يرجع لسببين هما قلة الوعي وعدم الالتزام بالإجراءات الخاصة بالوقاية من الفيروس”.

وتابع الرديني أن “الحكومة لا تتخذ إجراءات وقائية غير حظر التجوال ولكن لا فائدة له وهناك زيادة في الإصابات رغم تطبيق الحظر خلال العيد، ويجب ان يكون هناك قانون وعقوبات على من لا يلتزم بالتباعد الاجتماعي والإجراءات الأخرى”.

وحل العراق رابعاً على العالم ضمن تصنيف وضعه الموقع العالمي worldworldometers للإصابات الجديدة بفيروس كورونا بعد تسجيله اعلى حصيلة اصابات يومية منذ دخول الوباء اليوم بلغت 4348 حالة.

وجاء في المركز الاول الهند بـ 29,969 اصابة جديدة تلتها المكسيك بـ 6,345 ثم روسيا بـ 4,969 فالعراق بـ 4348.

وتلى العراق الولايات المتحدة التي سجلت اليوم حتى ساعة اعداد هذا الخبر 3,372 اصابة ثم ايران بـ 2,133 ثم اندونيسيا بـ 2,081 اصابة ثم بنغلاديش ثامنةً بـ 2,024 واوكرانيا تاسعة بـ 1,637 ثم السعودية بالمرتبة العاشرة بـ 1,227 اصابة جديدة.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت وزارة الصحة العراقية، تشخيص 4348 اصابة جديدة بفيروس كورونا، في أعلى حصيلة إصابات منذ تفشي الجائحة في البلاد.