واع/نائب: سلاح المقاومة هو سلاح الشعب لاخراج المحتل الأمريكي واذنابه من العراق

واع بغداد

اكد النائب عن كتلة الصادقون النيابية ثامر ذيبان ، إنه يجب أن يوضع حد لفوضى الخروقات الصهيوامريكية التركية في استهداف ابناء القوات الأمنية والحشد الشعبي بدلاً من الحديث عن سلاح المقاومة، فيما اشار الى ان سلاح المقاومة هو سلاح الشعب لاخراج المحتل الأمريكي واذنابه من العراق.
وقال ذيبان في بيان تلقته (وكالة أنباء الاعلام العراقي واع ) أن”سلاح المقاومة هو سلاح الشعب العراقي الذي يجب أن نحافظ عليه في يد المقاومة لاخراج المحتل الأمريكي واذنابه من العراق”.
وأبدى ذيبان استغرابه من سكوت اصوات النشاز عن السلاح المنفلت امام الطيران الصهيوامريكية التركية في قصف مواقع أمنية راح ضحيتها عشرات الجرحى والشهداء.
وتابع، أن”الحشد الشعبي تشكل بفتوى المرجعية من اجل حماية شعبنا من إرهابي داعش ولذلك طالما هناك عدوان وطالما هناك تهديد خارجي فهذا السلاح يجب أن نحافظ عليه لانه سلاح الشعب العراقي “.