واع/نائب: اختيار رئيس وزراء ’’صدري’’ سيكون من حسن حظ الشعب لـ 4 أسباب

قال عضو مجلس النواب عن تحالف سائرون، علاء الربيعي، إن رئيس الوزراء في الحكومة المقبلة وفي حال كان من التيار الصدري، فذلك من حسن حظ الشعب العراقي.
وذكر علاء الربيعي، في مقابلة متلفزة تابعتها (وكالة انباء الاعلام العراقي
واع)، إنه “سيكون من حسن حظ الشعب العراقي اذا تسلمت شخصية من التيار الصدري رئاسة الوزراء”.
وأضاف الربيعي، أن رئيس الوزراء وحين يكون صدرياً، “لن يكون من الخارج وهذه تحسب له، لان كل رؤساء الوزراء السابقين كانوا من الخارج ولا يعرفون معاناة الشعب العراقي”، ورئيس الوزراء الصدري “سيكون عارفا بمعاناة الناس، ويمكن أن يحاسب جماهيراً وسياسيا”.
وتابع، أن “الجمهوري الصدري والجمهوري العراقي بشكل عام يرغب بعملية اصلاح حقيقية، وعملية الإصلاح هذه يجب ان تتمتع بقائد يقود المسيرة، خاصة وأن الفشل الذي حصل في المرحلة السابقة تنصل منه الجميع، ولهذا يرى التيار الصدري ان استحقاقه رئاسة الوزراء، وذلك عبر الاستعداد للمرحلة المقبلة”.
وأشار النائب عن تحالف سائرون، إلى أن “التيار الصدري لم يقد الحكومات السابقة ليتحمل مسؤولية الإخفاقات، منذ حكومة نوري المالكي وحتى حكومة عبدالمهدي، وكان موقف التيار بعدم المجيء برئيس وزراء من الكتل السياسية”.
وأعلنت اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات الشعبية، التابعة للتيار الصدري، أمس الاثنين، تأجيل انطلاق التظاهرة المؤيدة لمشروع الصدر في المرحلة المقبلة إلى يوم الجمعة والذي اشار فيه الى دعمه تولي شخصية صدرية رئاسة الوزراء.