واع/ برلمان دولة أوروبية يتحرك للاعتراف بـ”إبادة” الإيزيديين

واع /بغداد/ متابعة

أفاد موقع “داتش نيوز” الهولندي، يوم الأربعاء، بأن غالبية نواب البرلمان الهولندي يؤيدون مبادرة برلمانية تستهدف التأكيد على أن الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش ضد أبناء الديانة الايزيدي شمال العراق، هي “إبادة وجريمة ضد الإنسانية”.

وذكر الموقع الهولندي، أن “الخطوة تمثل مبادرة مهمة بالنسبة إلى المجتمع الايزيدي في هولندا”.

ونقل الموقع عن الناشط الايزيدي وهاب هاسو، قوله “آمل ان يكون هذا التحرك الخطوة الاولى في جلب المنفذين الى العدالة وتوفير المساعدة للضحايا التي يحتاجونها”.

وأوضح هاسو، أن “الإيزيديين تعرضوا الى هجمات من تنظيم داعش في أغسطس/اب 2014، وتعرض الاف النساء والاطفال الى الاستعباد فيما قتل الاف الرجال. كما نزح مئات الالاف من المدنيين الى الجبال للهروب من المذابح”.

وأعرب عن أمله أيضا أن يؤدي هذا التحرك داخل البرلمان، إلى “تسريع إجراءات طلبات اللجوء التي تواجه الإيزيديين سواء في هولندا أو في العراق.

وسبق للبرلمان الاوروبي وغيره من برلمانات الدول الأوروبية أن أعلنوا تسمية الهجمات ضد الايزيديين على أنها “إبادة”.