واع / المشهداني: ما سيجري في الجلسة الاولى للبرلمان: تعتبر الاخطر!

واع / بغداد/ ز.ن

أوضح أكبر أعضاء مجلس النواب الجديد سنا محمود المشهداني، الاثنين، الإجراءات المتبعة عند عدم اختيار رئاسة البرلمان بالجلسة الأولى، فيما أشار إلى عدم اتخاذ قرار حتى الان بعقد الجلسة صباحا أو مساء.

وقال المشهداني في تصريح نقلته(وكالة انباء الاعلام العراقي/واع ) إن “مجلس النواب سيعقد جلسته الاولى يوم 9 كانون الثاني لاداء اليمين الدستوري واختيار رئيس ونائبيه”، مبينا أنه “لا توجد جلسة مفتوحة بحسب قرار المحكمة الاتحادية”.

وأضاف، أن “الكتل البرلمانية ستسعى الى اختيار رئيس مجلس النواب الدائم في الجلسة الاولى، وفي حال لم نوفق في ذلك وكانت هناك مشاكل ولم تتفق الكتل لابد من وجود مخرج قانوني وهو ابقاء الجلسة للتداول دون غلقها لحين اتفاق الكتل السياسية، موضحا أن “القرار في كتلة عزم التي ننتمي إليها هو انتخاب رئيس مجلس النواب بالجلسة الاولى كما هو في الدستور.

وتابع: لم نتخذ حتى الان قرارا بشأن عقد الجلسة صباحا أم مساء”، مبينا: “لدي لقاء مرتقب مع رئيس الديوان لتحديد ملامح الجلسة.

وذكر أن تحالف عزم متواصل مع جميع الكتل لبحث آلية وأفضل السيناريوهات للجلسة الاولى”، واصفا “الجلسة الاولى للبرلمان بالاخطر.