واع / بلا حدود  … قرارات وفق قانون سكسونيا

واع/جواد الخرسان

قرار إلغاء امر العقوبة الصادر من لجنة الانضباط بحق نادي القوة الجوية، ومن ثم إعادة نفس قرار العقوبات بفقراتة ضد القوة الجوية  مع اضافة عقوبة لنادي الزوراء كانت بقرار اتحادي قح وليس برغبة لجنة الانضباط  وهي لإرضاء نوري المالكي وكسب ودة وكذلك منع تواجد جمهور الزوراء في المباراة المقبلة بين القوة الجوية  و الزوراء خوفا من تكرار الهتافات فضلا عن افراغ المباراة من ملحها وجماليتها  وهو جمور الفريقين والأكثر كارثة عدم تطبق قرار حرمان مباراتين للزوراء والسماح له بتواجد جمهورة في مباراته ضد نادي الكرخ  مع العلم هو نفس الجمهور  وليس جمهورها بديلا من نادي آخر، كل ذلك ياسادة يا كرام هو الهدف منه هو رئيس نادي الكرخ الكابتن شرار حيدر  ليكون جمهور الزوراء عاملا مساعدا لناديه بإقصاء نادي  الكرخ ولو كان الزوراء يواجه اي نادي اخر لطبق الحرمان على جماهيرة والسؤال الذي يطرح نفسة هنا  هل يضمن أصحاب القرار ان جمهور الزوراء لن يكون اشد هتافا ضد المالكي في مباراتهم مع الكرخ ؟

وهكذا قرار حرمان لم يحدث حتى في جيبوتي أو موريتانيا  ،لذا كنا نتمنى أن تكون لجنة الانضباط مستقلة بقراراتها لا تؤتمر بأمر السلطان . اقول قولي هذا ويشهد الله اني صحفي أقف على مسافة واحدة من كل الاندية.