واع / من يتنبأ بالوجع مجموعة شعرية للشاعر ماجد الحسن

واع / ميسان / محمود مكي السعد

صدرت عن وزارة الثقافة ــ دار الشؤون الثقافية العامة ــ المجموعة الشعرية السابعة للشاعر ماجد الحسن، وهي بمثابة الجزء الأول من سلسلة أجزاء تحمل العنوان نفسه مع تغيير في العنوان الفرعي، ولقد تمحورت المجموعة حول طبيعة وجوهر المكان الذي ألفه الشاعر أو عاش فيه، بدءاً من القرية التي ولدت فيها وانتهاءً بالمدينة التي سكنها منذ أمد بعيد، وقال الشاعر ماجد الحسن لوكالة انباء الاعلام العراقي / واع ان المجموعة تضمنت الكثير من النصوص الشعرية وجاءت بواقع (184) صفحة من القطع المتوسط، ولقد أكد الشاعر في مقدمة المجموعة والتي وردت كبيان شعري، أكد على أن (من يتنبأ بالوجع ) مبنية على نظام شعري يقوم على سلسلة من الأفكار والحقائق ، وهذا يعني تأطيراً للواقع حسب توصيف المعنى الشعري ، حيث أن هذا المعنى يستند على قراءة ثقافية بوصفها معطى معرفياً يمثل حضوره الإنساني ويؤدي دوراً في فهم العلاقة بين الواقعة وحقائقها داخل سياق تنطوي عليه مشاكلات كثيرة . الشاعر ماجد الحسن حاصل على عضو اتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين، وكذلك عضو اتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، كما أنه نشر العديد من النصوص الشعرية والدراسات النقدية والفلسفية في الصحف والمجلات العراقية والعربية، ومنح العديد من الشهادات التقديرية والدروع تثميناً لتجربته الشعرية والنقدية، فضلاً عن ذلك كتب الكثير من النقاد والباحثين عن تجربته الشعري، وتناولت نصوصه الشعرية الكثير مِن رسائل الماجستير وأطاريح الدكتوراه في الجامعات العراقية، فضلاً عن اشتغاله الشعري، خاض غمار النقد، إذ أصدر الشاعر خمسة كتب نقدية.

ت/ز.ن