واع/الاندبندنت: إدارة بايدن تنحاز لنظام الفصل العنصري في إسرائيل

واع/بغداد
اكد تقرير لصحيفة الاندبندنت البريطانية، السبت، ان إدارة بايدن تنحاز وبشكل فاضح لنظام الفصل العنصري في إسرائيل حتى انها تتجاهل التعليق على الضحايا التي خلفها القصف الإسرائيلي على المدنيين الفلسطينيين من النساء والأطفال.

وذكر التقرير انه ” وفي انشقاق رفيع المستوى، استقال أحد كبار المسؤولين في وزارة الخارجية، بحجة أن “الدعم الأعمى لجانب واحد” من جانب بايدن قد أدى إلى تغذية حملة إسرائيلية كانت “قصيرة النظر، ومدمرة، وغير عادلة، ومتناقضة مع القيم ذاتها التي نعتنقها علناً”.

وأضاف ان ” بايدن شكك في فكرة عدد القتلى الفلسطينيين أنفسهم، وعلى الرغم من أن قطاعات كبيرة من وسائل الإعلام والمجتمع الدولي سجلت هذه البيانات على أنها دقيقة، إلا أن بايدن قال في نهاية تشرين الأول إنه ليس لديه ثقة في العدد الذي يستخدمه الفلسطينيون”. مما يكشف المدى الذي وصلت اليه الإدارة الامريكية من انحياز لصالح الكيان الصهيوني “.

وتابع التقرير انه ” وعلى الرغم من الولايات قادرة على الضغط على الكيان الإسرائيلي من اجل إيقاف العدوان الا انه يبدو ان الإدارة الامريكية لا تريد ذلك وقد كشف هذا التوجه ما صرح به نائب مستشار الأمن القومي جون فاينر الذي قال ” لم نعطي موعدًا نهائيًا محددًا لإسرائيل، وهذا ليس دورنا حقًا هذا هو صراعهم ومع ذلك، لدينا نفوذ، حتى لو لم تكن لدينا السيطرة المطلقة على ما يحدث على الأرض في غزة”.

وأشار التقرير الى ان ” كل ذلك يكشف الوجه القبيح للولايات المتحدة وانحيازها الواضح للصهاينة كما يكشف مدى هيمنة وسيطرة اللوبي الصهيوني على مؤسسات القرار الأمريكي وعلى السياسيين الذين يتلقون الدعم في حملاتهم الانتخابية من المؤسسات اليهودية والمرتبطة بالكيان الإسرائيلي المحتل “