واع/ إيران تحذر الولايات المتحدة من ارتكاب أي مغامرات خطيرة في الأيام الأخيرة لترامب

واع/بغداد/متابعه

حذرت وزارة الخارجية الإيرانية، الولايات المتحدة من إثارة التوتر وارتكاب أي مغامرات خطيرة في الأيام الأخيرة لإدارة الرئيس دونالد ترامب في البيت الأبيض.

واعتبرت الخارجية أن اتهامات ترامب والقيادة الوسطى الأمريكية لإيران بالوقوف وراء الهجمات الصاروخية الأخيرة على المنطقة الخضراء في بغداد، “مكررة ولا أساس لها من الصحة، ومفبركة وترمي إلى التغطية على الظروف الصعبة التي يمر بها ترامب”، مشددة على أن الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية تداعيات أي تصعيد في الظروف الحالية.

كما جددت الخارجية الإيرانية رفضها لأي استهداف للبعثات الدبلوماسية والمناطق السكنية في العراق. وقالت إن الولايات المتحدة وحلفاءها يسعون إلى زيادة التوتر وإثارة فتن جديدة في المنطقة.

وأضافت: “رد إيران على الإجراءات الأمريكية الإرهابية سيكون واضحا وشجاعا وعلى مستوى مناسب وليس عبر استهداف بعثات دبلوماسية ومناطق سكنية.. وعلى الولايات المتحدة استخدام سيناريوهات أكثر منطقية لتبرير الفتنة التي تسعى إليها في المنطقة”.

وقد اتهمت القيادة المركزية الأمريكية “جماعة متمردة تدعمها إيران” بالوقوف وراء الهجوم الصاروخي الأخير على المنطقة الخضراء في بغداد، بالقرب من السفارة الأمريكية.