واع/ مصدر يُفصح عن أسباب الإختناقات المرورية الحاصلة في بغداد

واع/بغداد/ع.ف

عزا مصدر أمني مسؤول يوم الاحد الإختناقات المرورية الحاصلة في اجزاء بالعاصمة العراقية بغداد وخاصة الطرق المؤدية الى المنطقة الدولية المحصنة إلى فرض تحوطات أمنية مشددة.

وذكر المصدر لـ (وكالة أنباء الإعلام العراقي / واع)  ان الاختناقات المرورية الحاصلة على جسري الطابقين والجادرية وفلكة الحسين نتيجة إغلاق الجسر المعلق والدخول فقط لحاملي البطاقات التعريفية الى المنطقة الخضراء شديدة التحصين والتي تضم مباني حكومية ومقر البرلمان اضافة الى سفارات وبعثات الدول الاجنبية.

اما طريق المطار ضمن المنطقة الدولية تم اعطاء التفاصيل اعلاه بسبب الزخم نتيجة التفتيش الدقيق، ويُصادف اليوم ايضا بداية الدوام الرسمي الاسبوعي للموظفين العاملين في القطاع العام وطلبة الجامعات، وفقا للمصدر.

وفرضت القوات الأمنية منذ صباح اليوم الاحد إجراءات أمنية مشددة عند نقاط التفتيش في الطرق المؤدية الى مطار بغداد الدولي بعد ورود معلومات إستخبارية تفيد بوجود نية بتعرض العاصمة العراقية الى هجمات جديدة.

وكان مصدر أمني مسؤول قد افاد يوم السبت باحباط القوات الامريكية هجوما صاروخيا على مطار بغداد الدولي.

وابلغ المصدر وكالة شفق نيوز، بأن محيط مطار بغداد تعرض الى استهداف بصواريخ كاتيوشا الا ان ومنظومة C-RM  ابعدتها عن محيط القاعدة العسكرية الامريكية “فكتوري”.

واشار المصدر الى ضرر عدد من المنازل القريبة من المطار بشظايا المنظومة، مشيرا الى ان مكان اطلاق الصواريخ كان من حي الجهاد في بغداد.

وهذا أول هجوم يستهدف القوات الامريكية منذ تولي جو بادين منصب رئاسة الولايات المتحدة يوم الاربعاء الماضي.

وتتعرض المنطقة الخضراء ومطار بغداد الدولي بين الحين والاخر الى هجمات صاروخية ازدادت وتيرتها بعد مقتل قائد فيلق القدس الايراني قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي “ابو مهدي” المهندس ورفقائهما بضربة جوية امريكية مطلع العام الماضي.

يشار الى ان قرابة 150 شخصا سقطوا بين قتيل وجريح يوم الخميس عندما فجر انتحاريان سترتيهما الناسفتين وسط جموع من الكسبة والمتبضعين في سوق باب الشرقي وسط العاصمة العراقية بغداد.