واع/ العصائب توضح حقيقة دعوة “الخزعلي” الى زيادة عدد أعضاء البرلمان

واع/ بغداد / ح . ز

أوضحت حركة عصائب أهل الحق، اليوم السبت، حقيقة دعوة أمينها العام، قيس الخزعلي، الى زيادة أعضاء مجلس النواب إلى 400 عضو.

وذكر المتحدث باسم المكتب السياسي للحركة، محمود الربيعي، في بيان تلقت(وكالة أنباء الإعلام العراقي /واع) إن “بعض وسائل الاعلام تناقلت خبرا غير دقيق عن مطالبة الشيخ الأمين قيس الخزعلي بزيادة عدد النواب الى 400 نائب”.

وأضاف الربيعي، أن “بعض الاعلاميين لم يستمع بدقة لكلمة الشيخ الأمين التي ألقاها يوم الجمعة 9 نيسان بمناسبة ذكرى استشهاد المرجع الثائر السيد محمد باقر الصدر (رض) ونود ان نوضح بدقة ماتم طرحه من قبله فقد ذكر هذا الموضوع (زيادة العدد) في سياق حديثه عن ضرورة وأهمية العمل على تعديل الدستور ليمكن تحقيق اصلاح وتجنب الوقوع في مخالفات دستورية كما يحصل مثلا في عدد مقاعد مجلس النواب التي يشترط الدستور فيها على مقعد واحد لكل 100 ألف نسمة وهذا يعني أن العدد الموافق للدستور على اساس ان عدد سكان العراق 40 مليون نسمة اذن يجب ان نذهب الى تعديل الدستور لان المطلوب دستوريا ان تكون عدد المقاعد الان 400 مقعد نيابي”.

وبين، أن “الخزعلي أكد على ضرورة السعي لتعديل الدستور لمنع التجاوز عليه ، ويبدو ان بعض الاخوة الاعلاميين نقلوا الخبر دون تدقيق ووقعوا في اشتباه خاطئ”، مؤكداً أن “الحركة تعتقد ان جمود الدستور وعدم تعديله سيحرم العراق والعراقيين من فرص كبيرة لتحقيق الاصلاح وضمان الانتخاب المباشر للمحافظين في المحافظات ولرئيس السلطة التنفيذية في الحكومة الاتحادية ولاندعو مطلقاً لزيادة عدد النواب”.